الرئيسية » تقارير » ما بين قلق كوبر وإحتراف جبر ومهاجمي الأوروجواي

ما بين قلق كوبر وإحتراف جبر ومهاجمي الأوروجواي

كتب : كريم فضل

من خلال متابعة المردود الفني والتهديفي للاعبي الأوروجواي وخصوصا لاعبي الهجوم في المنتخب اللاتيني فإن كوبر علية أن يقلق كثيرا.

منتخب مصر الذي تأهل للمونديال ولنهائي الكان الماضي بفضل الصلابة الدفاعية للمنتخب في المقام الأول يعاني حاليا.

فقط أحمد حجازي هو من يقدم أداءا طيبا في البريمير ليج رفقة فريق ويست بروميتش ألبيون ، وبالرغم من تراجع نتائج ويست بروم وتواجدة في مؤخرة جدول الترتيب لكن حجازي يقدم أداء دفاعي ممتاز.

في المقابل هناك تراجع كبير في مستوي علي جبر وكثرة إصابات سعد الدين سمير ورامي ربيعة وهم القوام الرئيسي الدفاعي ومن يضع هيكتور جوبر وبقية الجهاز الفني ثقتهم فيهم.

ولكن بعد إعارة علي جبر لنفس فريق حجازي بالبريمير ليج فمن المؤكد أن مستوي جبر سيعود للتألق كما كان الحال في الجابون في مطلع العام الماضي.

علي جبر يمالك خبرات جيدة وطول فارع وقوة في الإلتحامات ستفيدة كثيرا بأقوي بطولة دوري بالعالم وهو الأمل الذي يطمح له كوبر بأن يعود علي للتألق مرة أخري.

تراجع مستوي جبر وإصابات سعد وربيعة دفعت كوبر للتفكير بجدية في فكرة تواجد أيمن أشرف في الفترة المقبلة ، وكان كوبر قد سبق وضم اللاعب ولكن في مركز الظهير الأيسر وهو المركز الأساسي للاعب ، وبعد تألق أيمن في مركز المساك بمباريات الأهلي الأخيرة جعلت كوبر يفكر فيه من جديد.

بالعودة لقلق كوبر لإن القلق بالفعل تزايد بعدما عاد لويس سواريز للتألق وتسجيل الأهداف من جديد مع برشلونة ووصول إدينسون كافاني للهدف رقم 157 ليصبح الأكثر تهديفا في تاريخ باريس سان جيرمان.

وباستعراض الاهداف التى سجلها لاعبوا الهجوم في منتخب الأوروجواي سنجد التالي

لويس سواريز سجل في الدوري 15 هدف + هدفين في مسابقة الكأس بإجمالي 17 هدف

إدينسون كافاني 21 هدف بالدوري + 6 أهداف بدوري الأبطال بإجمالي 27 هدف

كرستيان ستواني لاعب جيرونا سجل 10 أهداف بالدوري

ماكسمليانو جوميز لاعب سلتافيجو سجل 9 أهداف بالدوري

دييجو رولان لاعب مالاجا سجل 3 أهداف بالدوري وهو أقل لاعبي الهجوم في أوروجواي تسجيلا للأهداف هذا الموسم.

كل هذه الأرقام من المؤكد بإنها ستزيد مستقبلا سواء محليا أو قاريا ، ولهذا يجب علي كوبر دراسة هؤلاء اللاعبين بشكل جيد كي يتسطيع إيقاف خطورتهم.