الرئيسية » كرة عالمية » كرة فرنسية » تعرف علي حصاد الجولة 29 من الدوري الفرنسي

تعرف علي حصاد الجولة 29 من الدوري الفرنسي

كتبت… علياء عزالدين

انتهت احداث الجولة التاسعة و العشرين من الدوري الفرنسي حيث شهدت استمرار تحليق باريس سان جيرمان بصدارة الدوري الفرنسي بفوز كبير علي ميتز بخماسية و استمرار موناكو بالمركز الثاني بعد الفوز علي سترابورغ و استمرار مرسيليا بالمرتبة الثالثة بفوزها علي تولوز اما ليون فحافظ ايضا علي المركز الرابع بفوزه علي كان بهدف نظيف .

حيث افتتحت مباريات الجولة فريقي موناكو و ستراسبورغ ، حقق نادي موناكو فوزا غاليا خارج ملعبه بثلاثة أهداف مقابل هدف على نادي ستراسبورج .

بدأ موناكو المباراة بقوة ونجح في تسجيل هدف مبكر حمل توقيع ستيفن يوفيتيتش في الدقيقة (5)، ونجح أصحاب الأرض في التعادل في الدقيقة (19) عن طريق باهوكين، غير أن موناكو عاود التقدم بعد دقيقتين عن طريق رونى لوبيز، ثم سجل فابينهو الهدف الثالث في الدقيقة (41).

بهذه النتيجة، يرفع موناكو رصيده إلى (63) نقطة في المركز الثاني، بينما تجمد رصيد ستراسبورج عند (31) نقطة في المركز الخامس عشر.

اما المباراة الثانية كانت بين فريقي باريس سان جيرمان و ميتز حيث سحق باريس ضيفه ميتز بخماسية نظيفة بالجولة 29 من عمر الدوري الفرنسي الدرجة الأولى.

وصعق باريس سان جيرمان ميتز برباعية كاملة في الشوط الأول، الأمر الذي أنهى على حسم المباراة لصالح العملاق الباريسي مبكراً.

ودخل باريس سان جيرمان اللقاء سريعاً، حيث افتتح الظهير الأيمن البلجيكي توماس مونييه التسجيل في الدقيقة الخامسة.

وأضاف لاعب الوسط كريستوفر نيكومو الهدفي الثاني والثالث عند الدقيقتين 20 و29 من عمر الشوط الأول.

وأنهى الفرنسي كيليان مبابي رباعية باريس سان جيرمان في الشوط الأول عند الدقيقة 45، بعد تمريرة رائعة من ماركو فيراتي.

وأتم البرازيلي تياجو سيلفا قائد باريس سان حيرمان خماسية فريقه في الدقيقة 82، لينتهي اللقاء بفوز ساحق لأمراء باريس على ميتز بخماسية نظيفة.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد سان جيرمان في الصدارة إلى 77 نقطة ،بفارق 14 نقطة عن موناكو صاحب المركز الثاني، وتجمد رصيد ميتز عند 20 نقطة في المركز الأخير.

اما ثالث مباراة كانت بين فريقي بوردو و انجير و التي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين .

و المباراة الرابعة شهدت تعادل ليل و مونبلييه بهدف لكل منهما واحرز هدف ليل، اللاعب نيكولاس بيبي في الدقيقة 41 انا هدف مونبلييه احرزه اللاعب روسلايون في الدقيقة 64 .

المباراة الخامسة كانت بين نانت و تروا حيث انتهت بفوز، نانت بهدف نظيف احرزه اللاعب ايمليانو سالا في الدقيقة 86 .

و شهدت المباراة السادسة تعادل فريقي ستاد، رين و سانت اتيان بهدف لكل فريق و احرز هدف اتيان اللاعب نيفن سوبوتيتش في الدقيقة 35 انا هدف رين احرزه اللاعب اسماعيل صار في الدقيقة 86 .

و شهدت المباراة السابعة تعادل فريقي ديجون و اميان بهدف لكل منهما ايضا واحرز هدف اميان اللاعب موسي كوناتي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع من الشوط الاول اما هدف ديجون احرزه اللاعب وسلي سعيد في الدقيقة 69 .

المباراة الثامنة جمعت بين فريقي نيس و جانجون و كانت مباراة حماسية للغاية حيث قلب فريق نيس تأخره بهدف أمام مضيفه جانجون إلى فوز 5-2، خلال المباراة التي جمعتهما يوم الأحد الماضي .

وتقدم جانجون بهدف سجله كليمنت جرينير في الدقيقة التاسعة من ركلة جزاء، ثم أضاف الحسن بليا (هاتريك) لنيس في الدقائق 24 و47 و58، ثم سجل جانجون هدفاً ثانياً عن طريق مارلون سانتوس، لاعب نيس، بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 83، وأضاف بسام الصرارفي الهدف الرابع لنيس في الدقيقة 86، وسجل الحسن بيليا الهدف الرابع له (سوبر هاتريك) والخامس لفريقه في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

و الجدير بالذكر أن هذا الفوز هو الثاني عشر لنيس هذا الموسم مقابل الخسارة في 11 مباراة والتعادل في ست، فيما تعد هذه الهزيمة هي الثانية عشر لجانجون مقابل الفوز في تسع مباريات والتعادل في ثماني.

والمباراة التاسعة بين ليون و كان شهدت فوز، ليون بهدف نظيف و استمراره في المركز، الرابع .

ورفع ليون رصيده إلى 54 نقطة في المركز الرابع، وتوقف رصيد كان عند 35 نقطة في المركز الثاني عشر، بفارق الأهداف أمام جانجون.

ويدين ليون بالفضل في هذا الفوز للاعبه بيرتران إيزيدور تراوري الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 63.

يذكر أن هذا الفوز هو الخامس عشر لليون في الدوري هذا الموسم مقابل الخسارة في خمس مباريات والتعادل في تسع، فيما تعد هذه الخسارة هي الرابعة عشر لكان هذا الموسم مقابل الفوز في عشر مباريات والتعادل في خمس.

واختتمت الجولة بمبارة صعبة بين فريقي اولمبيك مرسيليا ضد فريق تولوز حيث اقتنص فريق أولمبيك مارسيليا فوزا في الدقائق الأخيرة لمباراته أمام مضيفه تولوز بنتيجة 1/2 .

وعلى الملعب البلدي لتولوز ، افتتح الجناح الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس النتيجة مبكرا لنادي الجنوب في الدقيقة العاشرة ، ثم تعادل الكونغولي فيرمين موبيل ندومبي لصاحب الأرض عند الدقيقة 19 .

وفي آخر دقائق اللقاء ، اقتنص كونستانتينوس ميتروغلو هدفا ثانيا للضيوف منحهم به نقاط المباراة ، ليواصل مارسيليا انفراده بالمرتبة الثالثة لجدول الترتيب بعدما رفع رصيده لـ59 نقطة ، بينما استقر رصيد تولوز عند 29 نقطة ليظل في المركز السابع عشر، بفارق نقطة وحيدة عن منطقة الهبوط .